وفاة المغني الفرنسي العالمي شارل أزنافور

غيب الموت المغني الفرنسي العالمي، شارل أزنافور، عن عمر يناهز 94 عاما، ليلة الاثنين 1 أكتوبر، في منزله بآلبيل جنوبي فرنسا، بعد مسيرة فنية استمرت أكثر من 80 عاما.

وانطلق الراحل في آخر جولاته الفنية إلى اليابان، إلا أنه أجبر بعدها على إلغاء الحفلات الموسيقية المعدة لهذا الصيف بسبب كسر في ذراعه.

ولد أزنافور في 22 مايو 1924، في العاصمة الفرنسية باريس، بعد أن هاجر والداه الأرمنيان إليها. أدرك مبكرا حبّه للغناء، فقد اعتلى خشبة المسرح لأول مرة في عمر ثلاثة أعوام. وقد تزوج خلال حياته ثلاث مرات ولديه ستة أطفال.

وباع الفنان العالمي أكثر من 180 مليون نسخة مسجلة لألبوماته، وقد ظهرت أغانيه في أكثر من 60 فيلما، وقد حقق شهرة كبيرة بأغنية “She” في عام 1974، حيث حصلت على المرتبة الأولى لأعلى المبيعات حينها. كما حصل أزنافور على نجمة في ممشى المشاهير في هوليوود في عام 2017.

وأطلق عليه معجبوه لقب فرانك سيناترا فرنسا، ويشتهر بصوته العميق الفريد من نوعه. له تاريخ حافل بالأغاني الناجحة، ووصل صوته العميق وشخصيّته المميّزة إلى العديد من الأجيال.

ويعد أزنافور فنانا متعدد المواهب، ألّف حوالي 1200 أغنية، ولم يكتبها فقط بالفرنسية بل أيضا بثماني لغات أخرى. وعلى الرغم من كونه مغنيا وكاتبا موهوبا، إلا أنه حاول الدخول في مجال التمثيل والدبلوماسية.

————

المصدر: وكالات

التعليقات مغلقة.